القلاع الفموي عند الأطفال

  • يمكن القول من خلال فطريات الفم لدى الأطفال أنها تصيب كل من اللثة واللسان ، حيث تظهر بعض البقعة البيضاء ، وعندما تتدهور الحالة ، قد تحدث عدوى بفطر المبيضات أو المبيضات ، ومن هنا يشعر الطفل الكثير من الألم.
  • وتسمى هذه العدوى أيضًا (القلاع) ، ولا يصاب الأطفال بها فقط ، بل يصاب بها كل من البالغين وكبار السن ، لذلك سنشرح الكثير من المعلومات حول هذا الموضوع.

ما سبب إصابة الأطفال والرضع بالفطريات؟

أما السؤال عن سبب إصابة الأطفال بالفطريات فيمكن الإجابة عليه من خلال ما يلي: –

  • عندما تصاب الأم في أواخر الحمل بعدوى في منطقة المهبل مما يسبب في اللحظة الأولى أن تنتقل العدوى بسرعة إلى الجنين وبالتالي تحدث التهابات الفم.
  • ويمكن القيام بذلك عن طريق محاربة البكتيريا النافعة الموجودة في جسم الطفل ، وذلك بإعطائه الكثير من المضادات الحيوية ، حيث أن الكثير منها خاطئ ، على عكس ما يعرفه الكثيرون.
  • – عدم قدرة الطفل على منع جسده من مقاومة الأمراض بسبب نقص مناعته.
  • تسبب المواد الحافظة الموجودة في الأطعمة والألوان الاصطناعية الكثير من هذه الفطريات ، خاصة عند تناولها بكثرة.
  • يمكن أن تسبب الرضاعة الطبيعية عدوى في منطقة ثدي الأم ، وعند الرضاعة تنتقل هذه العدوى للطفل مسببة عدوى فطرية.
  • عندما يتم إعطاء الطفل الكثير من اللهّايات والزجاجة الاصطناعية دون تعقيمها جيدًا ، مما ينقل الملوثات إلى فم الطفل.

ما هي الأعراض التي تظهر على الطفل عند إصابته بالفطريات؟

وما هي الأعراض التي تظهر على الطفل عند إصابته بالفطريات ويمكن الإجابة عليها من خلال ما يلي: –

  • يجب ملاحظة الفم واللسان واللثة ، حيث تحتوي على العديد من البقع البيضاء.
  • لا يستطيع الطفل بعد ذلك تناول أي طعام أو إرضاعه لأنه يجد صعوبة عند دخول أي طعام إلى فمك.
  • يجب أن تلاحظ كلاً من الخدين والمنطقة المحيطة بالفم ، حيث ستجد أن درجة حرارتهما مرتفعة بسبب كثرة الفطريات.
  • تصاب العديد من مناطق الجسم بهذه العدوى ، حيث تنتقل الفطريات إلى باقي أجزاء الجسم ، وذلك عند إهمالها وعدم معالجتها بسرعة.
  • الأم لديها احمرار في حلمة ثدييها.
  • يجب أن تلاحظي المنطقة الموجودة في الحفاض للطفل حيث ستجد الكثير من الالتهابات ولونها أحمر للغاية.
  • يعاني الطفل من صعوبة كبيرة في البلع.
  • تجد الطفل يبكي كثيرًا على عكس المعتاد.
  • يمكن إجراء التغيير في زاوية الفم.

كيف يتم علاج الفطريات عند الرضع والبالغين؟

يمكن الإجابة عن السؤال عن كيفية علاج الفطريات عند الأطفال والرضع والبالغين من خلال شرح ما يلي: –

  • يمكنك استخدام قطعة قماش مبللة ونظيفة ولكن معقمة تمامًا من أي أوساخ عن طريق لفها حول أصابعك ثم تدليك فم الطفل جيدًا بها.
  • يمكن إعطاء الطفل بعض العصير المجمد أو أي سائل بارد.
  • يجب أن تعطي الطفل أي نوع من الطعام يسهل عليه بلعه ، وهذه هي الكاسترد.
  • إذا وجدت أن الطفل لا يستطيع شرب أي سائل بارد أيضًا ، يمكنك استخدام المصاصة لابتلاعه لأن الفطريات تسبب له ألمًا شديدًا عند الشرب.
  • يمكن استخدام محلول الملح عن طريق الشطف عدة مرات ، ويمكن تحضيره بخلط ربع ملليلتر من الماء مع خمسة جرامات من الملح مضافًا إليه.
  • يجب عليك الذهاب للطبيب فورًا واستشارته عندما يتفاقم الأمر معك ولا يمكنك علاجه لأنه سيصف لك أيًا من المضادات الحيوية.

استخدام الأعشاب لعلاج الفطريات عند الرضع

يمكن استخدام الأعشاب في علاج الفطريات عند الرضع ، ولكن يجب التنبه أولاً إلى أن الطبيب لجأ إلى إضافة العصيات اللبنية إلى غذاء الطفل ، حيث يستطيع الطفل من خلالها التخلص من الفطريات ، ويعتبر نوعًا من اللبن أو اللبن الرائب ، وهذه الطريقة تعتبر أولاً سن الولد ، وإذا كان كذلك فلا يجوز. نوصي بهذه الأعشاب: –

  • زيت جوز الهند البنفسجي.
  • مستخلص بذور الجريب فروت.
  • صودا الخبز.
  • زيت شجرة الشاي.
  • لكن أولاً يجب استشارة الطبيب قبل استخدام أي نوع من هذه الأعشاب ، ومن الأعشاب التي يجب فحصها استخراج الجريب فروت ، حيث قد يكون غير آمن لهم وليس فقط لهم ، بل للبالغين أيضًا.

هل يمكن علاج الفطريات في المنزل؟

طبعا يمكن الاجابة على السؤال هل يمكن معالجة الفطر بالمنزل ويمكننا القول نعم باتباع ما يلي ولكن يجب التنبيه اولا الى ان هذه الطرق لا تنطبق على الطفل: –

  • الملح: كما أوضحنا سابقاً أنه يمكن شطفه به ، ويمكن استخدامه أيضاً دون إضافة الماء إليه بوضع القليل منه على البقع البيضاء وفركها جيداً ثم بالماء الفاتر يتم الشطف وهذه الطريقة يمكن استخدامه في الصباح والمساء لعدة أيام.
  • الزبادي: يمكن من خلاله تحسين عملية الهضم وكذلك علاج الفطريات ، وذلك لاحتوائه على البروبيوتيك ويمكن استخدامه بعدم تحليته وتناوله لمدة أسبوع كامل ، وفي كل يوم من أيام الأسبوع تأكل بكوب واحد كوبين أو ثلاثة من الزبادي.

ويمكننا أيضًا شرح طريقة ثانية لاستخدام الزبادي وهي تدليك الأماكن التي بها بقع بيضاء بالزبادي ، ويجب تركها لمدة تصل إلى خمس أو عشر دقائق ، ثم بالماء الفاتر يتم الشطف. يمكن عمل هذه الطريقة في الصباح والمساء لعدة أيام أيضًا.

  • زيت جوز الهند: يمكن لزيت جوز الهند أيضًا أن يعالج الأمر ويساعد أيضًا على تخفيف الأعراض. يمكن استخدامه عن طريق وضع القليل منه على كرة قطنية مع التدليك لبضعة أيام ، كما يمكن شطفه به يومياً ثم غسله بالمعجون والماء الدافئ.
  • القرفة: يمكن أن تعالج الفطريات من خلالها ، لكن يجب على المرأة الحامل عدم استخدام هذه الطريقة بشرب كوبين منها وإضافة الليمون إليها. يمكن أيضًا إضافة زيت الزيتون إلى زيت القرفة وشطفه بعد تركه لمدة عشر دقائق.
  • الثوم: يساعد الثوم على تقوية جهاز المناعة ويقتل الفطريات الموجودة في الفم ، ويستخدم عن طريق مضغ فص ثوم واحد ، ويمكن استخدام الزيت منه بوضعه في التجويف في منطقة الفم ، ويمكنك ستلاحظ النتيجة.

أدوية لعلاج مرض القلاع عند الأطفال

أما بالنسبة لمبيدات الفطريات التي تؤخذ عن طريق الفم فيمكن توضيح ذلك من خلال ما يلي: –

  • الفلوكونازول: وهو أحد الأدوية التي يتم تناولها عن طريق الفم والتي يستخدمها الإنسان ، وهو وسيلة فعالة لعلاج الفطريات.
  • كلوتريمازول: يقضي على الفطريات باستعماله في الفم ، إذ يذوب في الفم لأنه حبوب.
  • أدوية النستانين: يمكن بلع هذا الدواء في الفم ويمكن شطفه لأنه غسول للفم ويزيل الفطريات بشكل فعال.
  • أدوية أمفوتيريسين ب: يمكن استخدام هذا الدواء إذا كانت الحالة شديدة.

بعض أسماء الأدوية لعلاج مرض القلاع

يمكن شرح بعض أسماء الأدوية المستخدمة في علاج الفطريات ، وهي كالتالي:

  • فلوكند.
  • Ambizim.
  • أقراص ديفلوكان بتركيز 50 مجم و 100 مجم.
  • أتريزول.
  • سوف تفعلها
  • سبورانوكس.
  • كانديفاست.
  • ميكسين.
  • لذلك تنخفض.
  • أوراماكس.
  • كيناسين.
  • ميكوسات.
  • ميكوستات.
  • سنتان.
  • ريناست.

كيف نمنع إصابة الأطفال والرضع بالفطريات؟

أما عن كيفية الوقاية من إصابة الأطفال والرضع بالفطريات فيمكن ذلك من خلال ما يلي: –

  • كل ما يُعطى للطفل يجب أن يتم تعقيمه جيدًا أولاً ، وهذا من حيث اللهايات والزجاجة وأي شيء آخر.
  • يجب تنظيف حلمة ثديك جيداً قبل كل إرضاع وأيضاً بعد ذلك بوضع كريم معين من أجل ترطيبها وتنقيتها وأيضاً تجفيفها تماماً حتى لا تنتقل عدوى للطفل ، ويجب العمل على نمو المبيضات عن طريق باستخدام حمالة صدر لا تحتوي على حاجز بلاستيك وذلك وقت الرضاعة.
  • يجب على الأم أن تتجنب أو تقلل من تناول البهارات والتوابل الحارة.
  • يجب على الأم إعطاء الطفل الحليب من ثدييها ، حيث أنه يزيد من مناعته ويجعل الطفل في قدرته على مقاومة هذه الفطريات والأمراض.
  • يجب على الأم محاولة عدم تراكم البكتيريا في فم الطفل عن طريق تنظيف أسنانه بمعجون الأسنان.
  • يجب أن يأكل الطفل طعامًا يحتوي على العديد من العناصر المهمة.
  • ولكي يحمي الطفل أسنانه أيضًا من نمو البكتيريا ، يجب عليه شرب الكثير من الماء.
  • يجب تعقيم جميع المواد التي يستخدمها الطفل والتي يلعب بها ، حتى لا يضعها في فمه ، وبالتالي تنتقل البكتيريا إليه.
  • يجب تجفيف منطقة الشرج وتنظيفها جيدًا.
  • يجب عليك الذهاب للطبيب باستمرار لفحص أسنان طفلك وفمه ، وهذا بشكل مستمر.
  • يجب عدم تناول السكر بإفراط لأنه يزيد الفطريات
  • يمكن للأم استخدام الحفاضات التي تستخدم للثدي وذلك لتجنب الملوثات وهذا للرضع. يمكنها أيضًا استخدام بعض أنواع الكريمات ، وهي كريم كلوتريمازول.

بعض الطرق الوقائية لتجنب إصابة البالغين بمرض القلاع

أما بالنسبة لبعض الطرق الوقائية لتلافي إصابة البالغين بفطريات الفم فيمكن شرحها من خلال ما يلي: –

  • يجب تقليل المواد التي تحتوي على الكثير من السكر ، لأنها تصيب البالغين أيضًا بهذه الفطريات.
  • يجب على الشخص البالغ الإقلاع عن عادة التدخين.
  • يجب استبدال فرشاة الأسنان المستخدمة بانتظام.
  • يجب على البالغين عدم ارتداء أطقم الأسنان أثناء النوم ، وبعد كل وجبة يجب شطفها بانتظام لتجنب تراكم الفطريات. في نفس الوقت ، لا ينبغي استخدام الشطف بشكل مفرط ، ولكن باعتدال يفضل استخدامه.
  • الحفاظ على نظام غذائي متوازن وكامل.

وفي نهاية رحلتنا مع علاج مرض القلاع الفموي عند الأطفال وبعد أن أوضحنا الكثير من المعلومات عن الفطريات سواء كانت للأطفال أو الكبار أو الرضع ، نتمنى لكم الاستفادة الكاملة من المقال وأن أوضحنا ذلك كل المعلومات المتعلقة بهذا الموضوع انتم بخير وانتظرونا للمزيد من المقالات الاخرى المفيدة.