كيف تستثمر في الأسهم السعودية

الاستثمار في السوق المالية السعودية هو أحد الركائز الأربع للاستثمار المحلي ، والمعروف باسم الاستثمار في الأسهم والنقد والاستثمارات العقارية والسندات ، على الرغم من أن الاستثمار في الأسهم يجلب الكثير من العوائد السنوية ويزيد رأس المال ويحقق أرباحًا كبيرة لأنه تراكمي. مع مرور سنوات عديدة.

في حالة أنك إذا استثمرت مبلغًا من المال مثل 10000 سهم ، فستحقق حوالي 10٪ ربحًا وتتضاعف حتى تصبح 150٪ ، لكن هذا الأمر محفوف بالمخاطر للغاية ، في حال لم تفهم ووعيك الاستثمار في الأسهم ، لذلك عليك أن تفهم عدة معلومات مثل:

أولا: تعريف المخزون

الحصة هي وحدة صغيرة في الشركة وعند شرائها تكون قد امتلكت حصة في ملكية هذه الشركة.

أما إذا كانت الحصة عبارة عن مجموعة أموال يتم تحصيلها منك واستثمر بعض الأشخاص فيما يعرف بصناديق الاستثمار ، حيث يختار مدير الصندوق مجموعة من الأسهم ويشتريها ويديرها ، ولكن في هذه الحالة لا يمكن الاختيار أي استثمارات فردية ، بالإضافة إلى عدم أهليتك للتصويت على قرارات الشركة بخلاف الاستثمار المباشر.

كيف تستثمر الأسهم في السعودية

هناك مجموعة من الخطوات التي يجب أن تقوم على أساس استثمار أموالك في الأسهم ، ومنها:

خطة استراتيجية

التخطيط المسبق دائمًا لأي عمل تقبله سيكون سببًا رئيسيًا للنجاح. قبل البدء في استثمار رأس المال عليك أن تبحث عن خطة إستراتيجية مناسبة لك تدرس من خلالها كل من حولك ومن ثم تحصل على النتائج المرجوة ، فهي أساس النجاح.

البداية الصحيحة

حاول استثمار أموالك في سهم واحد فقط ، بعد البحث الدقيق عن الشركة التي ستستثمر فيها ، بالإضافة إلى جمع بعض المعلومات عن الشركات الأخرى من أجل شراء مجموعة من الأسهم فيها ، بالإضافة إلى اختيار الوقت المناسب للشراء. المخزون.

الاختيار الصحيح

لا تختار الأسهم بناءً على تحركاته اليومية بشكل عشوائي أو عاطفياً أو حتى بناءً على آراء الآخرين ، ولكن يجب أن يكون الاختيار الصحيح بعد دراسة جيدة ودقيقة للشركة.

الشركة القوية

في الاقتصاد يفضل شراء أسهم في شركة يكون مركزها الاقتصادي كبير حتى تكون قادرة على استيعاب حدوث أي ظروف أو أي مواقف صعبة ، خاصة مع تقلب الأسواق والظروف الاقتصادية.

ركز على استثمارك

يجب أن تركز على استثمارك وظروف السوق والشركة التي تشارك فيها ، بدلاً من التركيز على أرباح الآخرين ، لأن هذا يبعدك عن الخسارة الاقتصادية.

اختر وسيط التداول المناسب

يجب أن تختار شركة معروفة ومعروفة من حولك يكون اقتصادها قويًا ، وعليك الابتعاد عن الشركات الجديدة وعدم المغامرة بالمشاركة في أسهمها ، وكذلك تجنب الشركات المجهولة.

لا تكن متسرعا جدا

عند السماع عن ارتفاع الأسهم ، يجب أن تكتفي بالأسباب التي أدت إلى ذلك ، بالإضافة إلى عدم تعثر رأس مال الأسهم دفعة واحدة ، حتى لا تتكبد خسارة كبيرة ، لذلك يجب زيادة الاستثمارات تدريجياً في بشكل شهري حسب نتائج الربح والنجاح.

تنوع المخزون

لا يجب على المستثمر الذكي أن يضع البيض في سلة واحدة ، بمعنى أنه لا يجب أن يستثمر كل أمواله في شركة واحدة أو نوع واحد من الاستثمار ، بل نوع محفظتك ، ولكن يجب على المستثمر أن يضع في حسابه هذا التنوع أكثر من اللازم. غير مطلوب ، لأنه يفقد السيطرة وعدم القدرة. للتحكم والتركيز يجب ألا يزيد عدد الأسهم عن 5 أسهم على الأكثر.

تواصل تحليل الفهرس دون مبالغة

يجب متابعة تحليل المؤشر من أجل متابعة الشركة المشاركة مع عدم المبالغة فيه ، حيث ليس من الضروري أن يكون لها تأثير سلبي على أرباح الشركة.

ضرورة العلم والتعلم المستمر

يجب أن يكون المستثمر دائمًا على دراية بالظروف الاقتصادية والاستراتيجية في سوق الأوراق المالية المحلي والعالمي لمعرفة المزيد من المعلومات منها.

وبذلك نكون قد وفرنا لك طريقة للاستثمار في الأسهم السعودية ، ولمعرفة المزيد من التفاصيل يمكنك ترك تعليق في أسفل المقال ، وسنقوم بالرد عليك فورًا.