تعويض إصابة العمل للعسكريين

  • وأكد أمين سر مجلس الخدمة العسكرية أن هذه القرارات تخص مجلس الوزراء. أعيد النظر في مقدار التعويضات الممنوحة للضباط والطلاب العسكريين والعسكريين.
  • بالنسبة لحالات الوفاة أو الإصابة التي تصل إلى العجز أولاً إلى العجز الذي يمنعه من أداء العمل نهائياً ، أي إذا كانت الوفاة أو العجز بسبب العمل ، حيث تم صرفها للضباط والأفراد وطلاب الجيش في حالات الوفاة.
  • في حالة العجز الكلي ، وكان العجز الكلي أو الوفاة بسبب قتال وقع في معركة أو في الخارج بسبب حروب مع الأعداء أو عند حفظ الأمن أو العمليات العسكرية أو التدريبات.

نسب الإصابة وقيم التعويض

  • أو تدريبات أمنية تصل فيها تعويضات إلى نصف مليون ريال ، وهذا له أثر إيجابي على الجيش.
  • أكد أمين سر مجلس الخدمة العسكرية أنه سيتم صرف تعويضات للضباط والأفراد والطلاب العسكريين عند الإصابة بإعاقة جزئية للأسباب المذكورة في الفقرة الأولى.
  • إذا كانت نسبة الإعاقة العسكرية تتراوح بين 60٪ إلى 70٪ ، يُدفع التعويض بمقدار 200000 ، وإذا كانت نسبة العجز تتراوح بين 40٪ إلى أقل من 60٪ يُدفع تعويض قدره 175000.
  • إذا بلغت نسبة العجز العسكري من 15٪ إلى أقل من 40٪ ، يصرف تعويض قدره 150.000 ، ويتم صرفه في حالة العجز الكلي أو في حالة وفاة الضابط أو الفرد أو الشخص. طالب عسكري بسبب العمل ، لكن في غير الحالات المذكورة ، يصل التعويض إلى 150 ألفًا.

تعويضات العسكريين

ورأى الفريق ناصر العرفج أن القرارات الصادرة عن مجلس الوزراء تأتي امتداداً لمصلحة خادم الحرمين الشريفين للعسكريين أو للمواطنين ، مبيناً أن هذه القرارات سيكون لها انعكاسات جيدة على الضباط. والطلاب العسكريين والأفراد.

وأكد اللواء العرفج على دور مجلس الخدمة العسكرية ، وفي هذا التوضيح للمجلس المتعلق بالخدمة العسكرية ، يسعى دائما إلى التحقيق ، ودراسة كل ما يمكن أن يؤثر على العسكريين.

تعديلات تتعلق بقرارات تعويض العسكريين

  • قام مجلس الشورى بتعديل المدة التي يمكن خلالها للعسكري المطالبة بالتعويض ، في حال تعرض هو أو مركبته لحادث أثناء تأدية المهمة.
  • وقال رئيس لجنة الشؤون الأمنية في المجلس ، إن الوقت المتاح للفرد للمطالبة بالتعويض ، وكذلك لتقديم المستندات المتعلقة بالموضوع ، هو شهر واحد ، وقد وصل إلى 3 أشهر.
  • وأضاف أن التعويض كان بحد أقصى للراتب 3 أشهر ، وذلك حسب التعديلات الجديدة التي أصبح خلالها وفق متطلبات حالة الفرد بحكم اختلاف الراتب بين الضباط وبين الأفراد.
  • وتابع أن التعديل جاء بناء على ما قدمه مجلس الخدمة العسكرية إلى مجلس الوزراء والذي بدوره أحاله إلى مجلس الشورى وفق النظام ، وفي هذا التأكيد أن التعديلات التي تم إجراؤها موجودة في مصلحة الضباط والأفراد.

في الختام نتمنى أن تكونوا قد حصلتوا على المعلومات التي لم تحصلوا عليها من مكان آخر ، ونتمنى لكم زيارة دائمة لمقالنا. كما نرجو أن تكون قد عرفت أنواع الإصابات وتقدير للتعويضات الناتجة عن إصابات العمل.